تجربة كانفا ( Canva ) في صناعة البودكاست

الكاتب: فاطمة سعيد

2021-Aug-31

تجربة كانفا ( Canva ) في صناعة البودكاست

 

تخيل معي لو كانت صالات السينما خالية من بوسترات الأفلام و حتى تتعرف على أسماء الإنتاجات الفنية وتختار منها ما تود مشاهدته تذهب لسؤال أحد الموظفين هناك!

أو حتى تخيل لو كان منيو المطعم بدون صور!

من المستحيل الاستغناء عن دور الصور بأي حال في عالم يتنافس على شد انتباهك لثواني، حتى على مستوى المحتوى  السمعي الذي قد يعتقد أحيانا أنه لا يتطلب أي مؤثرات بصرية كالتصاميم وغيرها حيث قوة المحتوى قد تفي بالغرض منه، والحقيقة أن هذين النوعين من المحتوى مكمّلين لبعض ولا يمكن الاستغناء عن أغلفة البودكاست و تصاميم التشويقات المرتبطة بالحلقات بعد إنشائك لقناتك الصوتية.


                                                  
                                 من غلاف لبودكاست قرش المتخصص بمواضيع الاقتصاد والأعمال
 
 

افترض معي انك اخترت أيقونة "لمبة" كجزء من مكونات شعار البودكاست بينما المحتوى عبارة عن مقابلات مع أشخاص كوميديين متجاوزا  أن مفهوم اللمبة الدارج عندنا قد يرتبط بإنتاج الأفكار أو الإلهام، أو قد يشير للمحتوى العلمي وبراءات الاختراع مثلا،  ومحتواك الحالي مختلف تماماً!

 

هذه اللفتة تأخذنا لقصة صارت سنة ٢٠٠١ لما فيلايانور راماشاندران و إدوارد هابرد قرروا يطورون "تجربة كوهلر" اللي كانت عبارة عن شكلين وسألوا الطلاب أي واحد اسمه بوبا أو كيكي؟ كانت الأشكال عشوائية لا معنى لها بس الفئة المستهدفة من الدراسة هذه اتفقوا على نفس الجواب فقط من التصميم، سمعوا صوت بوبا و وصوت كيكي وخمنوا نفس التخمين، وكان الهدف من الدراسة إثبات نظرية أن دماغ الإنسان ممكن يربط أفكار تجريدية بشكل أو صوت معين، وهذا الشيء نفسه هو الذي يدفع المستمع لعدم ربط صورة الـ "لمبة" بمحتوى كوميدي!

 

الجماهير بطبيعتهم يحبون التشويق وهذا الشي يجذبهم كثيرا للمحتوى الذي يطبق هذه القاعدة، مثلاً عندما يقوم مؤثر على السناب شات بنشر صورة مثيرة للجدل فالحديث عن الصورة سيستمر  وربما يكون ترند على منصة أخرى، نفس الفكرة تنطبق على صانعي محتوى البودكاست في اقتصاصهم لجزء مهم من الحلقة أو جزء مثير للفضول مع تصميم جذاب ومشوق ممكن يكون عامل أساسي في جذب مستمعين أكثر بدل الاكتفاء بمحتوى صوتي فقط فعلى الرغم من أن الحلقة ممتعة فلن تذهب بعيدا لجمهور جديد إلا بتكتيكات ترويجية إضافية. ولو أخذنا تويتر كمثال فالأفضل صُنع محتوى بصري حتى يتم التغريد عن جزء من الحلقة كتشويقة أو كبوستر لدعوة الجمهور للمشاركة على مساحة نقاشية من تنظيم صانع المحتوى. 


                                           
 

قبل 8 سنوات بالضبط انطلقت واحدة من أعظم المنصات التي تجمع المصميين المبتدئين والمحترفين وهي كانفا / Canva للدعم في مجال التصميم الذي قد يكون معقدا لغير المتخصصين بحيث يعطيك مساحة عمل لإنشاء تصاميم رسومية مجانية للوسائط الاجتماعية والعروض التقديمية والملصقات والمستندات والمحتويات المرئية الأخرى وأي شخص يستطيع أن ينشئ مجموعة متنوعة من المحتوى الجذاب لمشاركته عن طريق المنصات الاجتماعية، 

 

من أبرز الأشياء الجميلة في كانفا وجود الكثير من القوالب الجاهزة للاستخدام والصور المخزنة والخطوط والشعارات القابلة للتخصيص وهذا الشي يلهمك في التصاميم سواء لغلاف أو برمو أو لوقو أنت تحتاجه، فأنت كصاحب قناة صوتية لست بحاجة أن تكون بمستوى متقدم في التصميم حتى تنتج اعلان لحلقة جديدة من بودكاستك،  لذلك كانفا يلهمك!

 

والجميل ايضاً وجود قوالب جاهزة لكل منصة اجتماعية وهذا الشي يسهل عليك موضوع قياسات الصورة مثلاً كمنشور لتويتر أو سنابة أو حالة واتساب فالقياسات دائما موجودة ومضبوطة!

قد تكون كصانع محتوى تحب عملية إنشاء أعمال البودكاست الفنية لكن تأكد أن هناك شريحة من المبدعين تجد صعوبة في العمل على الرسومات وتطوير مفهوم مرئي يمثل المحتوى الخاص بهم بدقة.

                                           
                                          صورة من غلاف بودكاست عند اللزوم 
 

 كيف يمكن لكانفا إلهام صناع المحتوى في تصميم غلاف فني؟ 

سأكرس السطور المقبلة لدعمك  بالخطوات التي تساعدك في انشاء غلاف لبودكاستك وحلقاتك عن طريق كانفا مع مراعاة الاختلاف بين النوعين حيث الغلاف الأساسي للبودكاست يرتكز على الشعار وعلى ثيم الموسم بينما في تصميم أغلفة الحلقات تسليط الضوء يكون على الموضوع المطروح في كل حلقة بالإضافة إلى تفاوت المقاسات بين الاثنين: 

 

إليك هذا المثال: 


                                                                                              
غلاف لأحد مواسم بودكاست فصول محتوايز 3000x3000px.                               غلاف حلقة من فصول محتوايز 1600x1600px

 

والآن حان الوقت للبدء بالخطوات العملية لتجربة موقع/تطبيق كانفا: 

 
  • أنشئ حساب خاص بك على موقع كانفا أو من خلال تطبيق الجوال و قم بتسجيل دخولك للمنصة:

  • حدد القالب المطلوب لبدء العمل منه كأساس لمشروعك الفني وانقر على العناصر الفردية لتخصيصه بالطريقة التي تريدها 

  • يمكنك ضبط الحجم وتغيير اللون وإضافة الأشكال والتصميمات الخاصة بك أو إزالة التحديد بالكامل. يمكنك أيضًا إضافة نص وتحميل الصور وتنظيم مشاريعك باستخدام أداة المجلدات: 

  • في الزاوية اليمنى العليا من الشاشة لتحميل ملف JPG 3000 × 3000 مباشرة إلى لوحة التحكم الخاصة بك. لن تضطر إلى تغيير حجم الصورة أو القلق بخصوص الدقة؛ تجدون هنا المقاسات المطلوبة لتصميم ( غلاف فني لقناة صوتية على منصة آبل)  

  • حدد خلفية الغلاف فموقع كانفا يعطيك مجموعة كبيرة من الخلفيات بأنواعها المختلفة " سادة، نمط حديث أو كلاسيكي" أو يمكنك البحث عن خلفية معينة عن طريق عملية البحث، وفي حال اختيار احدى الخلفيات الموجودة في كانفا بإمكان المستخدم التحكم بدرجة اللون والتصميم لتحديد مدى شفافية الخلفية.

  • يوجد العديد من الخطوط يمكن للمصمم اختيار واحدة منهم ووجود عملية البحث تُسهل إيجاد الخط المناسب في حال معرفتك لاسمه، كما يمكنك التحكم بإعدادات الخط بطريقة سلسة.

  •  ,بعد إتمام العمل يمكنك إجراء التعديلات اللازمة بسهولة على تصاميمك فقط بالعودة للصفحة الرئيسية ومن ثم النقر على خيار تصاميمي او All your designs:

لا يفوتني في ختام هذه التدوينة أن أعبر عن إعجابي بكثير من الأغلفة الفنية التي يشاركها صناع محتوى البودكاست هنا وهناك وأنت أيضا عزيزي القارئ بهذه الخطوات البسيطة ستكون قادرا على الانضمام لبيئة كانفا المثالية والتي تجعلك تصمم يوما بعد يوم كالمحترفين في عالم مرئي عالي التنافسية ومليئ بالتحديثات والتحديات التقنية. 

لتحميل المدونة اضغط هنا